المؤتمر الدولي للثورة الصناعية الرابعة وأثرها على التعليم بصحار

خالد عبدالله القري (2019-01-23)

صحار في 22 يناير / العمانية / أقيمت اليوم الجلسة الرئيسية الثانية من المؤتمر الدولي للثورة الصناعية الرابعة وأثرها على التعليم المقام بولاية صحار وذلك بتنظيم من المديرية العامة للتربية والتعليم بمحافظة شمال الباطنة تحت رعاية سعادة الشيخ مهنا بن سيف اللمكي محافظ شمال الباطنة بحضور عدد من أصحاب السعادة وجمع من التربويين والمشاركين في المؤتمر من داخل السلطنة وخارجها . بلغ عدد اوراق العمل المقدمة في المؤتمر في يومه الثاني /40/ورقة عمل في الجلسات الرئيسية وحلقات العمل المصاحبة للمؤتمر ، ففي جلسة المؤتمر الرئيسية الأولى من اليوم الثاني من المؤتمر تضمنت عددا من أوراق العمل الأولى جاءت حول الإتجاهات العالمية للتعليم العالمي في التنمية المستدامة لعام 2030 أما الورقة الثانية جاءت حول تكنولوجيا التعليم في ظل الثورة الصناعية الرابعة والورقة الثالثة فكانت حول استشراف أدوار المعلم في ظل الثورة الصناعية الرابعة . كما قدمت ورقة عمل حول التمكين في مجال التعليم في الثورة الصناعية الرابعة فيما جاءت الورقة الخامسة والختامية من الجلسة الأولى من المؤتمر في يومه الثاني حول تقنية النانو في الثورة الصناعية الرابعة . أما الجلسة الثانية من المؤتمر فتضمنت خمس ورقات عمل الاولى حول الحرم الجامعي الذكي : خطوة نحو التعلم الذكي فيما جاءت الورقة الثانية حول فهم الحاجة لرؤية جريئة في العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات و جاءت ورقة العمل الثالثة بعنوان مستقبل التعليم في ظل الثورة الصناعية الرابعة الاتجاهات والتقنيات والوظائف اما ورقة العمل الرابعة فكانت حول مهارات القرن الحادي والعشرين للمتعلم العماني وورقة العمل الخامسة حول تطبيقات العلوم السلوكية على السياسات التعليمية في ظل الثورة الصناعية الرابعة . وفي الختام قام سعادة الشيخ محافظ شمال الباطنة راعي المناسبة بتكريم مقدمي اوراق العمل إلى جانب المؤسسات المشاركة في المعرض المصاحب . منقول من وكالة الأنباء العمانية https://omannews.gov.om/ona_n/description.jsp?newsId=375884